Publisher Theme
Art is not a luxury, but a necessity.

نالبوفين حقن للتنويم والتخدير أثناء العمليات الجراحية Nalbuphine Injection

0 206

يعتبر نالبوفين حقن للتنويم والتخدير أثناء العمليات الجراحية حيث يحتوى عقار Nalbuphine Injection على المادة الفعالة نالبوفين وهو أحد أشكال المنبهات الأفيونية الجزئية ، و يمكن استعماله في التنويم و يستخدم لمسكن لبعض أشكال الأمراض و الألام الشرسة ، و يتم إعطاء هذا الدواء للمرضي من خلال الحقن الوريدي ، أو العضلي و يتم تناوله بالحقن تحت الجلد ، و لا يصح تناوله لمن هم دون الثامنة عشر عام .

دواعي الاستعمال لدواء نالبوفين حقن Nalbuphine Injection :

  • يُعطي ذلك الدَّواءُ للتنويم أثناء العَمليات الجراحيَّة.
  • يُتم تناوله أيضا للتَخفي فمن شدَّة الأوجاع.

الجرعة وطريقة الاستعمال لدواء لدواء نالبوفين حقن Nalbuphine Injection :

  • يُؤخَذ ذلك الدَّواءُ على شكل حقنةٍ في العضل أو الوَريد علي أن تكون تحت الجلد.
  • يُؤخَذ ذلك الدَّواءُ على شكل حقنةٍ في الوَريد في مواعيد ثابتة لمدَّة معيَّنة.

آلية عمل دواء نالبوفين حقن Nalbuphine Injection :

طريقة عمَلُ النَّالبوفين على مَراكز معيَّنة في الجهاز العصبي المركزي حيث يقوم بتخفيف الألم، حيث يتَّحد مع مستقبلات الأفيون في الدِّماغ لمنع انتقالِ الإشارات المؤلمة لباقي الجسم.

تداخلدواء نالبوفين حقن Nalbuphine Injection مع الأدوية الأخري :

توجد عدة عقاقير لابد من الحذر منها حيث حيث قد تَوقع آثارٌ جانبيَّة خَطيرَة. وتشمل العقاقير المخدِّرة:

– الفِنتانيل.

– الهيدروكودون hydrocodone (علاجٌ مُضادٌّ للسُّمرتفع).

– المورفين Morphine.

  • تلك القائمةُ ليست كاملةً، فقد توجَد عَقاقيرُ أخرى تَتَفاعل مع ذلك الدَّواء. لهذا، يلزم إخبارُ الطَّبيب أو الصَّيدلانِي ما يتناوله المصاب من عقاقير أخرى، بما فيها هذه العقاقيرُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والعقاقيرُ العشبية، قبل بَدء الدواء بذلك الدَّواء. وبالمثل، يلزم التحقُّقُ طول الوقتً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَلكنَ تناول أيَّة عقاقير حديثة.

الآثار الجانبية لدواء نالبوفين حقن Nalbuphine Injection :

  • هذا الدواء قد يكون السبب في إحساس المرضي بالنعاس أو الدوخة ، و في بعض الأحيان قد تتغير أسلوب تفكير المصابين ، لهذا ينصح بتجنب الممارسات التي تفتقر يقظة ذهنية ، و ايضا تجنب القيادة خلال تناول الدواء .
  • – الدواء قد يكون السبب ايضاً في الغثيان و الإحساس بالقئ ، لهذا ينصح بتنظيف الفم ، و هذا لتجنب ذلك الإحساس و من الجائز كذلك ، تناول العلكة للتخفيف منه .
  • – أيضا الوضع قد يصاب المريض بصعوبة في الإخراج ، و إمساك و هنا لا مفر من تناول أغذية ، تتضمن على نسب مرتفعة من الألياف ، ايضا يمكن تناول بعض الملينات ، و بل ينصح بعدم تناولها سوى بعد استشارة الطبيب .

احتياطات قبل تناول دواء نالبوفين حقن Nalbuphine Injection :

يمنع تناول الدواء لفترات طويلة ، و هذا لأن الجسد قد يعتاد على تناوله .

– الأفراد اللذين تعدوا الخامسة و الستين عاما ، أكثر عرضه للآثار الجانبية الناتجة عن نلبوفين ، لا ينصح بتناوله بحذر في تلك الحالات .

– في وضعية الإصابة بأي من أمراض الرئة ، قد ينتج عن تناول الدواء اختناق و عدم التمكن من التنفس .

– يمنع تناول الدواء في أثناء الحمل و الرضاعة .

موانع الاستعمال لدواء نالبوفين حقن Nalbuphine Injection :

  • لو كان لدى المَريض تَحَسُّس تجاه النِّالبوفين أو أيِّ مكوِّن آخر في ذلك الدَّواء.
  • • يلزم إِطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية لو كان لدى المصاب أي نوع من الحساسية  لأيِّ علاج آخر.
  • • يلزم القِيامُ بالإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أصاب المرضي والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن هذا الكشفَ عن حضور طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير نحوَ الشَّهيق أو سُمرتفع أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More